الثلاثاء, 28 آذار/مارس 2017

"اللبنانيون في مصِر" ندوة بمعرض الإسكندرية الدولي للكتاب

كتبه  دعاء عبد الحميد

ضمت الفاعليات الثقافية لمعرض الإسكندرية الدولي للكتاب ندوة بعنوان "اللبنانيون في مصِر" تحدث فيها أسامة الخشاب قنصل عام لبنان وعميد السلك القنصلي بالإسكندرية، بحضور العديد من الشخصيات السياسية عدد من قناصل الدول العربية والأجنبية، وقام بتقديم الندوة الصحفي حسام عبد القادر المستشار بمكتبة الإسكندرية.

 اهتم عبد القادر في بداية اللقاء على التأكيد بأن العلاقات المصرية اللبنانية تاريخية، ويوجد دائمًا بين الشعبين علاقات صداقة وود، واسترجع مذكرات الرحالة الفرنسي الاب فانسيب Vanseep، ووجد إنه تحدث عن وجود لبنانيين يعملون في التجارة بميناء دمياط 1672م، ثم امتدت لمدن الإسكندرية والمنصورة وطنطا، ثم انتقلت للقاهرة.

 كما أن للجالية اللبنانية دور مهم في بدايات الصحافة المصرية في القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، فقد أسس سليم وبشارة تقلا عام 1876م جريدة الأهرام، وأسس جرجي زيدان "دار الهلال" التي كانت لها دور كبير في بعث الحركة الفكرية والتاريخية في مصر.

 ولم يجد السيد أسامة الخشاب تحية في بداية اللقاء أفضل من عرض فيديو تحية الفنانة ماجدة الرومي لمصِر وللإسكندرية منذ ثلاثة عام أعوام في حفلتها بمكتبة الإسكندرية، وقد غنت فيه الرومي النشيد الوطني المصري واللبناني في أغنية واحدة، واتفق معها الخشاب في كلمتها بأن "المبدعين المصريين صاروا منا وصرنا منهم"، وبدأ حديثه عن اللبنانيين في مصِر.

 قال الخشاب أن عدد اللبنانيين خارج لبنان من 8 إلى 14مليون أكثر من عددهم داخل لبنان الذي لا يتجاوز الاربعة مليون، أكبر تواجد لبناني في البرازيل التي تضم حوالي 6 مليون من أصل لبناني أي أكثر من العدد الموجود داخل لبنان.

 كما أكد على العلاقات التاريخية القديمة بين مصِر ولبنان، فقد وجدت آثار مستوحاة من الحضارة الفرعونية بلبنان، وقد شكل الحلف بين محمد علي باشا والأمير بشير الشهابي عام 1822م نقطة تحول في العلاقات الثنائية بين البلدين، وأعطى دفعًا للهجرة اللبنانية في مصِر وتوجهها لمختلف المدن المصرية كدمياط والإسكندرية والقاهرة.

 ومدينة الإسكندرية خاصًة لها ارتباط عميق باللبنانيين منذ عقود، لذلك تحمل عدة شوارع فيها أسماء لبنانية، وهناك العديد من المباني العريقية فيها قام ببنائها في الأصل لبنانيين؛ كأوبرا سيد درويش فقد بناها "جورج قرداحي" عام 1921 وسُميت وقتها "تياتروا محمد علي" وأهداه للحكومة المصرية.

 كما عرض العديد من أسماء لبنانيين مبدعين من المشاهير الذين عاشوا في مصِر مثل؛ الأديب أحمد فارس الشدباق، والأديبة وردة اليازجي، وسليم النقاش، وسليم وبشارة تقلا، وخليل مطران، وعزيز عيد رائد المسرح المصري، ومي زيادة، وإيليا أبو ماضي، وبديعة مصابني، وفاطمة اليوسف المعروفة ب"روزا اليوسف"، وآسيا داغر وهنري بركات وثريا فخري، والمخرج الكبير يوسف شاهين، والممثل العالمي عمر الشريف، وشاعر العامية فؤاد حداد.. وغيرهم

 وقال الخشاب إنه يشعر في الإسكندرية وكأنه في لبنان وخاصة في الأحياء القديمة منها فهي مدينة تشبه لبنان كثيرًا، ولقد تم إنشاء القنصلية اللبنانية بها عام 1945م أي بعد أقل من عامين على إستقلال لبنان عام 1943م، وتعاقب عليها 22 قنصل عام إلى الأن منذ تاريخ إنشاءها.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

unnamed

 

 

القاهرة

بيروت