×

تحذير

فشل تحميل ملف XML

السبت, 07 تشرين1/أكتوير 2017

الإفراج عن 717 سجينًا بموجب العفو الرئاسي

كتبه  المحرر

قال اللواء الدكتور مصطفى شحاتة، مساعد وزير الداخلية لقطاع مصلحة السجون: إنه تم الإفراج عن 717 سجينًا بموجب العفو الرئاسي، بمناسبة ذكرى نصر أكتوبر المجيد.

وأضاف شحاتة، في مداخلة هاتفية، لبرنامج "صباح أون"، على فضائية "أون لايف"، اليوم السبت، أن هذا العفو يشمل السجناء المحكوم عليهم والذين قضوا نصف المدة في مختلف الجرائم، بشرط حسن السير والسلوك، وألا يشكل الفرد خطرًا على الأمن العام حال خروجه، موضحًا أن هناك لجنة لفحص ملفات مَن تنطبق عليهم الشروط قبل إصدار العفو عنهم.

وأشار إلى تشكيل لجنة تشترك فيها كل جهات الوزارة، من الأمن العام والمخدرات والأموالالعامة والأمن الوطني والسجون؛ لفحص ملفات السجناء لمن تنطبق عليهم الشروط، موضحًا أن هذه اللجان مستمرة في عملها لإصدار عفو جديد في 25 يناير المقبل.

انتهت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية من وضع اللمسات النهائية لتأمين مباراة المنتخب الوطني مع الكونغو في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018 فى روسيا باستاد برج العرب بالإسكندرية المقرر لها غد الأحد.

وقال مصدر أمني: إن خطة التأمين تستهدف راحة الجماهير من خلال تحقيق سهولة وسيولة مرورية للوصول لمنطقة الاستاد وصولًا للمدرجات، مشيرًا إلى أنه تم عقد عدة لقاءات مع جميع الأجهزة المعنية بتنظيم المباراة؛ لضمان خروجها بالصورة المشرِّفة التي تليق بسُمعة مصر.

وأكد المصدر وجود كاميرات مراقبة تليفيزيونية عالية التقنية مثبتة داخل الاستاد وبمحيطه الخارجى، وكذلك بالمحاور الرئيسية المؤدية إليه؛ لرصد أي مخالفات قد تحدث واتخاذ اللازم قانونًا بشأنها، محذرًا من أن أى مشجع سيحاول تعكير صفو الجو الرياضى للمباراة، وسيتم اتخاذ كل الإجراءات القانونية حياله على الفور.

وأشار إلى أنه سيتم غلق أبواب الاستاد فور اكتمال السعة المقررة من قِبل وزارة الداخلية فى إطار الحرص على سلامة الجماهير، مشددًا على أنه لن يسمح بدخول أى مشجع لا يحمل تذكرة للمباراة ممهورة بأختام الجهات المعنية، لافتًا فى الوقت نفسه إلى أنه لن يسمح بانتظار السيارات بمحيط الاستاد.

أعلنت السلطات الليبية، اليوم السبت، أسماء الإرهابيين منفذي مذبحة الأقباط عام 2015 بسرت الليبية، وهم: محمد تويعب، أبو عبد الله التشادی، أبو معاذ التكريتي، أبو عامر الجزراوي.

كان تنظيم داعش الارهابي قد ارتكب مذبحة ضد 21 قبطيًّا مصريًّا، وقام بتصوير فيديو شهير للعملية الإرهابية الخسيسة.

من جانبها كشفت مصادر أن فريقًا من مكتب التعاون الدولى بالنيابة العامة يتواصل مع مسئولى وزارة الخارجية؛ لاتخاذ الإجراءات الدبلوماسية والقانونية للمشاركة فى عملية معاينة رفات المصريين الأقباط.

وأوضحت أنه سيتم تكليف فريق من الطب الشرعى وأعضاء من النيابة العامة لمتابعة عمليات تحديد جثث الأقباط، والمشاركة فى معاينة حالة الجثامين، واتخاذ اللازم لمحاولة نقلها إلى مصر؛ لدفنها، بناء على طلبات أُسرهم، بعد اتخاذ الإجراءات اللازمة.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Threesome