×

تحذير

فشل تحميل ملف XML

الثلاثاء, 24 تشرين1/أكتوير 2017

السيسي لماكرون: عانينا شرور الإرهاب معا..

كتبه  المحرر


أكد الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون، وقوف بلاده بجانب مصر أكثر من أى وقت مضى، مشيرا إلى انه يعلم جيدا ما يقوم به الرئيس السيسى من أجل مكافحة الارهاب والأصولية المتطرفة، متابعا: أود أن يتمكن الرئيس السيسى من هذا العمل الطموح، والذى يسهم فى الاستقرار.

وحول المساعدات الاقتصادية التى يمكن لفرنسا ان تقدمها لمصر، قال ماكرون خلال مؤتمر صحفى مشترك مع الرئيس عبدالفتاح السيسى، إن فرنسا مصممة على دعم البرنامج الطموح للإصلاح الاقتصادى والاجتماعى الذى  تبنته وتنفذه الحكومة المصرية منذ أكثر من عامين، وندعم مصر من خلال الوكالة الفرنسة للتنمية فى مشاريع محددة، مثل الطاقة والحماية الاجتماعية، كاشفا عن أن المشروعات الفرنسية فى مصر تقدر بنحو 2 مليار يورو.

وتعهد ماكرون خلال المؤتمر الصحفى باستمرار عمل الوكالة الفرنسية فى مصر وتقديم القروض والمنح، وعلق بالقول: "نريد أن نفعل أكثر من ذلك".

ومضى ماكرون قائلا: "أشارك الرئيس السيسى فى رغبته فى أن نرى المبادرة الاقتصادية تتطور فى كل القطاعات، خاصة التى لدينا خبرة معروفة فيها، ويمكن أن تقدم تساعد مصر مثل السكك الحديدية والطاقة المتجددة، وسوف نستمر فى تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين، حيث تم اتخاذ قرار بإرسال بعثة اقتصادية فى بداية 2018 لمصر، وسوف يكون هناك اهتمام بمنطقة قناة السويس، التى يوجد بها فرص اقتصادية كبيرة جدا".

من جهته، قال الرئيس عبد الفتاح السيسى، إنه تناقش مع الرئيس الفرنسى ماكرون حول ظاهرة الإرهاب وسبل مكافحته، بعدما عانت مصر وفرنسا من شروره، وأصبح يهدد أمن منطقة الشرق الأوسط والقارة الأوربية، ويعد التحدى الأكبر فى جهودنا لتحقيق التنمية.

وأضاف السيسى فى المؤتمر الصحفى، أنهم أكدوا على ضرورة تضافر الجهود الدولية لمعالجة اوجه القصور لمعاجلة ظاهرة الإرهاب، إضافة إلى مناقشة تطورات الأوضاع فى ليبيا ،والتى يمثل تحقيق الاستقرار فيها أهمية خاصة لكلتا الدولتين، فى ظل تأثيرها المباشر على الأمن القومى لمصر وفرنسا ومنطقة البحر المتوسط

الى ذلك، شهد الرئيس عبد الفتاح السيسى ونظيره الفرنسى إيمانويل ماكرون، اليوم الثلاثاء، توقيع إعلان مشترك بين الحكومتين الفرنسية والمصرية لتعزيز التعاون فى مجالات مختلفة بين البلدين.

وقام كل من وزير الخارجية المصرى سامح شكرى ونظيره الفرنسى جان إيف لو دوريان، وزير أوروبا والشئون الخارجية بتوقيع الإعلان المشترك بين البلدين حول تعزيز التعاون الثقافى والتربوى والفرانكفونى والجامعى والعلمى والتقنى بين الجانبين.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة