×

تحذير

فشل تحميل ملف XML

الثلاثاء, 09 كانون2/يناير 2018

"نوفل" يستعد لرحلة الـ100 يوم من الأهرامات إلى روسيا بـ"الدراجة"

كتبه  المحرر

رحلة الـ100 يوم لتشجيع منتخب مصر في كأس العالم بروسيا، ربنا تكون الرحلة الأطول على الإطلاق التي سيقطعها مشجع رغبة منه في مؤازرة منتخب بلاده في المونديال.

تلك هى الفترة التى سيستغرقها الشاب المصري محمد نوفل في رحلته بالدراجة إلى روسيا، اعتبارا من 9 مارس المقبل ليصل إلى موسكو يوم 10 يونيو.

يبدأ نوفل رحلته من الأهرامات إلى العاصمة الروسية، ويقطع خلالها مسافة 5000 كيلو متر، ومن المقرر ان تبدأ الرحلة من الأهرمات مرورا بالأردن واليونان ودول أوروبا الشرقية "بلغاريا وأوكرانيا ورومانيا ومولدوفا"، وصولا إلى روسيا.

بدأ نوفل الاستعداد لتنفيذ الفكرة منذ 9 أشهر، وشرع في التدريب على المسافات الطويلة بالدراجة، وتم التنسيق الكامل مع وزارتي الشباب والرياضة والخارجية، وأنه سيكون على تواصل كامل مع السفارة المصرية المتواجدة في أي دولة يزورها أو يمر بها.

وأضاف نوفل أنه يحدد مسار الرحلة بتنسيق مسبق مع أفراد وهيئات عبر الإنترنت لمعرفة الطرق الأنسب والأفضل للسير، ويفضل دائما الطرق التي توجد بها مستشفيات طوارئ وخدمات، كما تتوافر بها نسبة أمان عالية

والجدير بذكر ان نوفل سا فر العام الماضى لتشجيع المنتخب في بطولة الأمم الإفريقية بالجابون، والتي حصلت مصر فيها على لقب الوصيف، بعد هزيمتها أمام الكاميرون 1-2.
وكانت رحلة نوفل للقارة الأفريقية مختلفة، حيث بدأها من ميدان التحرير إلى السودان ثم تشاد ثم الكاميرون ومنها إلى الجابون، حيث بدأ رحلته في 9 نوفمبر 2016 وبعد أكثر من شهرين وصل إلى الجابون.
وكان نوفل قد دشن صفحته "الطريق إلى الجابون" عبر الفيسبوك، ليوثق من خلالها رحلته في القارة السمراء، وشارك من خلالها متابعيه بصور الأماكن التى يزورها.
ومن هذه المواقف، كما كتب في صفحته، أن السلطات في تشاد صادرت جواز سفره والكاميرات التي كانت بحوزته، إلا أن الأمر انتهى بعد تدخل السفارة المصرية هناك.
كما أنه اضطر لاستقلال طائرة لكي يبتعد عن مناطق جماعة بوكو حرام في الكاميرون، ومن نقطة هبوطه من الطائرة استقل دراجته إلى الجابون، ونزل ضيفاَ على بعض الأهالي في الدول التي مر بها.
وكان هدف نوفل فى كل بلد يزورها: "رفع اسم مصر في الدول التي يزورها"، ولذلك يعتزم تكرار هذه الرحلة مرة أخرى بكل ما فيها من مخاطر.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة