×

تحذير

فشل تحميل ملف XML

الثلاثاء, 13 آذار/مارس 2018

اخلاء سبيل المسرحي زياد عيتاني

كتبه  المحرر

كشف وزير الداخلية نهاد المشنوق عمّا دار بينه وبين الفنان زياد عيتاني عقب زيارته له في منزل العائلة بعد إخلاء سبيله.

وكتب المشنوق عبر حسابه على تويتر: "زياد عيتاني للوزير المشنوق: "إنتَ الوزير القبضاي".

وكان المشنوق قد اشار خلال زيارته إلى أنه "لقد تبنيت هذا الموضوع بتأييد كامل من الرئيس سعد الحريري، والحق في النهاية ظهر، والظلم لا يستمر.
ظلمت سابقا وأعرف معنى الظلم، ومن أخطأ يجب أن يعتذر. وهنالك الكثير من صدق ما قيل عن زياد، وأنا منهم".

من جهته، وصف عيتاني ما جرى معه كقصة "راجح"، مشيرا إلى أن "التهمة التي نسبت إليه بشعة ومقززة، وهي لا تشبه ابن بيروت، ولا الطريق الجديدة، ولا آل عيتاني"، وقال: "أنا علماني وتلميذ مدرسة الحكمة، وأعرف كل قرى الجنوب، ولا أؤمن بالحدود الطائفية والمناطقية". وأكد أنه يحتاج إلى وقت ليعود إلى "أجواء المسرح"، وقال: "خرجت من السجن، وأنا أعاني السكري والضغط وارهاقا بجهازي العصبي. ويلزمني بعض الوقت لأعود إلى ما كنت عليه سابقا".

وأشار إلى أن "الاشخاص الذين تسببوا بما حصل به موجودون لدى القضاء، الذي يتابع معهم الملف"، وقال: "كنت أوفر مالا لابنتي لتدرس في الخارج، ولكن بعدما أظهرته العدالة بحقي أصبح لديها أمل في أن تعيش بهذا البلد".

الى ذلك، عقد مجلس القضاء الأعلى إجتماعا بعد ظهر اليوم بحضور رئيس مجلس شورى الدولة ورئيس ديوان المحاسبة والنائب العام لدى الديوان والرؤساء الأول لمحكمة الإستئناف في المحافظات كافة ورئيس مجلس ادارة صندوق تعاضد القضاة.

وتداول المجتمعون، بحسب بيان، في "المستجدات القضائية وما آلت اليه الجهود التي بذلها القضاء وما زال بهدف تحصينه معنويا وماديا، وقرروا عقد لقاءات في الأيام المقبلة مع القضاة في المحافظات كافة لعرض آخر التطورات وللبحث في الخطوات الواجب إتخاذها، كما قرروا أن يقوم رئيس مجلس القضاء الأعلى بإطلالة إعلامية خلال جمعية عامة للقضاة تعقد قريبا يتلو فيها بإسم السلطة القضائية بيانا يعرض فيه أمام الرأي العام وكل المعنيين ما يواجهه القضاء بمعرض سعيه لتحصيل الحد الأدنى من المقومات المعنوية والمادية التي تكفل مكانته وحسن سير عمله".

وأبقى المجتمعون جلساتهم مفتوحة لمتابعة كل مستجد. 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة