×

تحذير

فشل تحميل ملف XML

الأحد, 19 تشرين2/نوفمبر 2017

غوتيريش للرئيس عون: الأمم المتّحدة تدعم الاستقرار في لبنان

كتبه  المحرر

تلقى رئيس الجمهوريّة ميشال عون، اتصالاً هاتفيّاً من الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش، تمّ خلاله عرض التطوّرات الأخيرة، لا سيّما تلك التي استجدت بعد اعلان الرئيس سعد الحريري استقالته من الخارج.

 وقد اكّد غوتيريش للرئيس عون، اهتمام الأمم المتّحدة بالوضع في لبنان ومتابعة المستجدات فيه عن كثب، مشدّداً على دعم الاستقرار الامني والسياسي فيه.

 وشكر رئيس الجمهوريّة، الأمين العام للأمم المتحدة، على المواقف التي صدرت عنه وعن الدول الأعضاء في مجموعة الدعم الدوليّة للبنان، بعد اعلان الرئيس الحريري استقالته، منوّهاً بالجهود المبذولة لعقد اجتماع للدول الأعضاء في المجموعة في باريس قريباً.

 واتفق الرئيس عون وغوتيريش، على استمرار التواصل بينهما لاستكمال البحث بالمواضيع التي تمّ التطرّق اليها خلال الاتصال.

عربيا ، غرّد القائم بأعمال السفارة السعوديّة في بيروت وليد البخاري، قائلاً: "قرار تاريخي لوزراء الخارجيّة العرب في شأن التدخّلات الإيرانيّة وأذرعها الإرهابيّة في الدول العربيّة".

وأضاف البخاري: "قوّة الدبلوماسيّة السعوديّة أضْحَت تُقاس بما تملكه من فكر استراتيجي وبُعد استشرافي للتحدِّيات المستقبليّة".

من جهته، إعتبر وزير الخارجيّة السعوديّة عادل الجبير، ان ما صدر عن الجامعة العربيّة اليوم هو قرار شمل نقاط عدّة، أبرزها إدانة تدخّلات إيران في الشؤون العربيّة.

 وفي حوار مع قناة "CBC"، أوضح الجبير انّ التصعيد يأتي دوماً من إيران، لافتاً الى انّها صنعت الخلايا الإرهابيّة في منطقتنا وموّلتها.

 ورأى الوزير السعودي، ان "حزب الله ليس جزءاً من الشعب اللبناني، بل أداة إيرانيّة... وفرض نفسه بدعم من إيران على اللبنانيين".

وأوضح انّ "أزمة قطر صغيرة جدّاً جدّاً ولا ينبغي إطلاقاً أن نُكبّرها... وهناك العديد من الملفات الأهم".

لبنانياَ، أكّد مندوب لبنان السفير انطوان عزام خلال الجلسة المغلقة لوزراء الخارجيّة العرب على ثوابت الموقف اللبناني برفض التدخّلات والاعتداءات على الدول العربيّة، مشدّداً في الوقت ذاته على رفض لبنان التدخّل بشؤونه الداخليّة.

 ورفض السفير عزام ذكر "حزب الله" ورفض ايضاً توصيفه بالارهابي

في اليوم الثاني له في باريس، يعقد اليوم الرئيس سعد الحريري اجتماعات مكثفة مع عدد من السياسيين المقربين منه لوضع خطوات مرحلة ما بعد الاستقالة ، قبيل عودته الى بيروت.

 وستتكثف الاجتماعات اليوم وغدا لوضع العناوين العريضة التي على اساسها سيعلن الحريري موقفه في بيروت.

هذا ويستمر توافد الاقرباء والعائلة الى باريس وقد وصلت صباح اليوم النائبة بهية الحريري مع نجلها احمد الحريري.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Threesome