×

تحذير

فشل تحميل ملف XML

الأحد, 29 تشرين1/أكتوير 2017

1200 ليتر من الهيليوم كادت أن تنفجر.. الحمرا نجت من كارثة!

كتبه  المحرر

أفادت دائرة العلاقات العامة في بلدية بيروت، أنه "بعد تلقّي غرفة عمليات فوج اطفاء مدينة بيروت انذاراً عن اندلاع حريق كبير في مركز الأطباء للأشعة في منطقة الحمراء قرب مستشفى الجامعة الأميركية، هرعت فرق الاطفاء والاسعاف في الفوج الى المكان، وعند وصولها كانت النيران مندلعة بقوة في مبنى مؤلف من ثلاث طبقات سفلية تضم مكاتب وعيادات. وبالسرعة المطلوبة، بدأت الفرق المنتشرة عملية مكافحة النيران في الطابقين الأول والثاني السفليين. وبعد الجهود الكبيرة التي بذلها رجال الفوج، تمكنوا من الوصول الى النيران المندلعة وحصرها والسيطرة عليها، مانعين امتدادها الى آلة حديثة وضخمة لتصوير الأشعة من نوع "RMI- 3Tesla"، وهي تضم خزانا يحتوي على حوالي 1200 ليتر من غاز الهيليوم، الأمر الذي كان سيتسبب بحصول انفجار ضخم جدا لو وصلت النيران اليه.

وحوالي الساعة الثامنة من صباح اليوم الأحد، وبينما كان رجال الفوج يقومون بعمليات التبريد، حصل فجأة تسرب كبير لغاز الهيليوم بسبب عطل طرأ على تلك الآلة، بعد أن تم قطع التيار الكهربائي عنها عند حصول الحريق. على الفور، أخذت فرق الاطفاء التي كانت ما زالت متواجدة لتأمين المكان كل احتياطاتها واستنفرت كل عناصرها، لمنع حصول كارثة من جراء هذا التسرب.

اللبنانيون المحررون في بيروت...

وصلت الطائرة اللبنانية الخاصة التي تقل المواطنين الثلاثة الذين تم تحريرهم صباح اليوم في العراق.

وكان في استقبال المحررين وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، المدير العام لقوى الأمن الداخلي بالوكالة قائد الدرك العميد جوزيف الحلو وكبار الضباط في جهاز أمن المطار وقوى الأمن الداخلي وذوو المخطوفين المحررين.

وفي السياق، أشار المشنوق الى أن "عملية الاختطاف تمت من خلال استدراج اللبنانيين الى بغداد"، لافتاً الى أن "الامن العراقي ما زال يتابع القضية ولم تُدفع فدية بل استُعملت كطعم للخاطفين".

في جرم التعامل مع العدو..

اوقف مكتب مكافحة الإرهاب والجرائم الهامة في الجنوب كل من السوري خ.س والسورية ه.س، وذلك للإشتباه بتعاملهما مع إسرائيل والتحقيق جار بإشراف القضاء

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Threesome